معهد الطب التجديدي

Equipo ITRT Institut de Terapia Regenerativa Tissular
 

يشجع معهد الطب التجديديفي مركز تكنون الطبي  في برشلونة (ITRT)  تطور المعرفة العلمية وتطبيق العلاجات الصيدلانية البيولوجية المبتكرة القائمة على الخلايا الجذعية البالغة وعوامل نمو البلازما والمواد الحيوية.

يقوم معهد الطب التجديدي بتصميم وإجراء تجارب سريرية خارج الجسم الحي وعلى الحيوانات بالتعاون مع المؤسسات العامة والخاصة من أجل إنتاج أدوات علاجية جديدة لإصابات أو أمراض الجهاز العضلي الهيكلي المستعصية على العلاجات القياسية. والدليل على هذا العمل  هو ما يقوم به المعهد من نشاطات بحثية ونشاطات تعليمية وافرة ومشاركته النشطة في المنتديات العلمية المرموقة والمنشورات التي يستمر بإصدارها بشكل متزايد حول هذا الموضوع.

منذ تأسيسه في عام 2003، أجرى  معهد الطب التجديدي تسع تجارب سريرية تم فيها استعمال الخلايا الجذعية لعلاج اضطرابات يصعب علاجها مثل الكسور التي لا تلئم، والتي تعرف باسم  الفصال الكاذب، والنخر العظمي لرأس عظمة الفخذ ومرض القرص القطني ولعلاج التهاب المفاصل العظمي للركبة والمفاصل المحيطيةبالخلايا الجذعية.


واعتبرت هذه التجارب من التجارب الرائدة واعتمدت نتائجها المنشورة كمرجع في جميع أنحاء العالم. بالإمكان الاطلاع على المعلومات المُفصّلة  حول كل تجربة من هذه التجارب في قسم أوراق البيانات التقنية، وعلى الأثر الذي أحدثته في وسائل الإعلام من خلال   الملف الصحفي   في هذا الموقع الإلكتروني.

يعمل معهد الطب التجديدي وفقاً لاتفاقيات يجريها مع فرق الأبحاث من مختبرات إنتاج الخلايا التالية: XCELIA،  وحدة العلاجات المتقدمة في بنك الدم والأنسجة في برشلونة، ومعهد الأحياء والجينات الجزيئية (IBGM) ، وهو مركز مشترك تحت إدارة جامعة بلد الوليد والمجلس الإسباني الوطني للأبحاث (CSIC)، و HISTOCELL في بلباو، بالشراكة مع Laboratorios SALVAT.

بفضل جهود معهد الطب التجديدي ، استفاد أكثر من 500 مريض حتى اللحظة من العلاج بالخلايا الجذعية المتوسطية. وتم تحقيق معدلات نجاح عالية دون الإبلاغ عن أي مضاعفات منسوبة للمنتج الخلوي الذي تم تلقيه، مما يعني أنه بالإمكان ممارسة هذا العلاج بشكل آمن على المرضى الذين تنطبق عليهم المعايير الطبية المناسبة بشرط الحصول على الموافقة السابقة والخضوع لمراقبة هيئة الأدوية والأدوات الطبية الأسبانية.